رد على جريدة الإكسبريس

عرض المحاضرة
رد على جريدة الإكسبريس
1706 زائر
29-01-2013

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده و على آله وصحبه أما بعد:
فقد طرح علي أحد الصحفيين بعض الأسئلة المتعلقة بالنقاب فأجبت بما أعلم معتقدا بأنه الصواب الموافق لكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ومن بين الأسئلة التي طرحت علي السؤال التالي:
ما قولكم لو صدر قرار يلزم المرأة المسلمة بنزع النقاب فكان جوابي في هذه الحالة إذا منعت المرأة من ستر وجهها وهي تعتقد أن ستر الوجه واجب ولم تتمكن من إظهار دينها وكانت لها الاستطاعة على الهجرة فعليها أن تهاجر فورا ولا يجوز لها البقاء في ديار الكفر لقوله جل وعلا: {إن الذين توفاهم الملائكة ظالمي أنفسهم قالوا فيما كنتم قالوا كنا مستضعفين في الأرض قالوا ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها فأولئك مأواهم جهنم وساءت مصيرا} وأما إذا عجزت عن الهجرة ولم تستطع حيلة ولم تهتدي سبيلا في هذه الحالة لا تجب عليها الهجرة لقوله جل وعلا: {إلا المستضعفين من الرجال والنساء والولدان لا يستطيعون حيلة ولا يهتدون سبيلا فأولئك عسى الله أن يعفو عنهم وكان الله عفوا غفورا} وإذا ما أكرهت على نزع النقاب وتعرضت للأذى الذي لا يطاق كالسجن أو غرامة مالية لا تستطيع أدائها فعليها أن تتقي الله ما استطاعت.
هذه إجابتي بإيجاز لكن لما أصدر هذا الصحفي ذلكم المقال في جريدة الإكس بريس كان فيه تحريف للإجابة وحذف لما قلته مما استنكرت ذلك فقد نسب إلي أني قلت: "لو صدر قرار لنزع النقاب لطلبنا من النساء أن ينزعوه" والحقيقة أني ما قلت هذا وأعوذ بالله أن أقوله لكن هذه عادة الصحفيين الكذب والتحريف والتشويه للحقائق والتلبيس إلا من رحم ربي ونصيحتي للأخوات أن يتقين الله جل وعلا ولا يلتفتن إلى هذه الترجمة الكاذبة وعليهن أن يتمسكن بدينهن ويلتزمن أمر ربهن فإن أعز وأغلى ما يملكن هو دينهن وبالله التوفيق وصلى الله وسلم على نبينا محمد

كتبه أبو عبد الحليم محمد عبد الهادي
إمام مسجد السنة بمرسيليا

| حفظ , استماع | (1.63 MB )
0 صوت
 
روابط ذات صلة
جديد المحاضرات