النصائح السديدة لفضيلة الشيخ أبي عبدالحليم عبدالهادي الجزائري

عرض المقال
النصائح السديدة لفضيلة الشيخ أبي عبدالحليم عبدالهادي الجزائري
690 زائر
03-08-2016

النصائح السديدة لفضيلة الشيخ أبي عبدالحليم عبدالهادي الجزائري


بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على من أرسله الله رحمة للعالمين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين : أما بعد : فهذه نصيحة أقدمها إلى إخوتي السلفيين بهولندا مبتغيا بذلك وجه الله جل وعلا سائلا المولى تعالى أن يجعل لها آذانا صاغية وقلوبا واعية. فإني أوصي نفسي وإياكم بتقوى الله. فإن من اتقاه وقاه. ومن أقرضه جزاه. ومن شكره زاده. وهي وصيته تعالى للأولين والآخرين. قال تعالى ( ولقد وصينا الذين أوتوا الكتاب من قبلكم وإياكم أن اتقوا الله ) -١-، وهي خير زاد يدخر وأفضل لباس يزين به ما بطن وما ظهر. قال تعالى ( وتزودوا فإن خير الزاد التقوى واتقون يأولي الألباب ) .-٢-وأوصيكم بالمحبة والائتلاف ونبذ الفرقة والاختلاف فقد جاءت نصوص كثيرة في كتاب الله وفي سنة رسول الله عليه الصلاة والسلام تحث على ذلك منها : قول الله تعالى : ( واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا ) ،-٣-وقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( إن الله يرضى لكم ثلاثا ويسخط لكم ثلاثا يرضى لكم أن تعبدوه ولا تشركوا به شيئا وأن تعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا وأن تناصحوا لمن ولاه الله أمركم ، ويسخط لكم : قيل وقال وكثرة السؤال وإضاعة المال )رواه مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه.-٤-وقد ذكر الإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب رحمه الله تعالى ان الاجتماع أصل من اصول الدين وذالك في كتابه الموسوم بالأصول الستة حيث قال : الأصل الثاني : أمر الله بالإجتماع في الدين ونهى عن التفرق فيه فبين هذا بيانا شافيا يفهمه العوام ... إلى آخر كلامه رحمه الله ،-٥-ومن أكثر الناس حثا على المحبة والمودة والائتلاف ونبذ الفرقة والاختلاف هذه الأيام شيخنا ووالدنا العلامة ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله تعالى والذي ما فتئ يقدم تلكم النصائح الغالية والتوجيهات الهادفة لﻷمة عامة والسلفيين خاصة فجزاه الله عنا وعن اﻹسلام خير الجزاء وأمد الله في عمره على طاعته.كما احثكم على الإستشارة مع إخوانكم طلبة العلم ، الكبار في السن ، القدامى في الدعوة السلفية ولطالما سمعت شيخنا ربيعا يثني عليهم خيرا، ويسال عنهم ، واعرفوا لهم قدرهم ، خاصة من أعرف منهم منذ سنين طويلة بصحة المعتقد وسلامة المنهج وجهودهم في الدعوة إلى الله ونصرتهم لدعوة الحق والذب عنأهلها وعلمائها كأبي عبدالله بوشتى وأبي زيد الليبي وعبدالله الجزائري وأبي همام الليبي وابي ايوب محمد عماري حفظهم الله تعالى .وقد جاء في حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( لا يشكر الله من لا يشكر الناس ) . -٦-وأسأل الله لي ولكم الثبات والتوفيق والسداد. والحمد للله رب العالمين أولاً وأخيراً، والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه مزيدا كثيرا . محبكم في الله أبو عبدالحليم عبدالهادي الجزائري مرسيليا/ فرنسا 26 شوال 1437ه الموافق 31 يوليو 2016م
----------------------١-سورة النساء ١٣١-٢-سورة البقرة ١٩٧-٣-سورة ال عمران ١٠٣-٤-أخرجه مالك ((الموطأ)) 612 . وأحمد 2/327(8316) و"البُخاري" " الأدب المفرد" 442و((مسلم)) 5/130(4501) .و((ابن حِبان)) 3388 -٥-ستة أصول عظيمة مفيدةلشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب -رحمه الله-(1115هـ - 1206هـ)-٦-رَوَاهُ أَحْمَدُ (7755)، وَأَبُو دَاوُد (4198)، وَالتِّرْمِذِيُّ وابن حبان والطيالسي وفى صحيح الجامع (1926) وصححه الألباني رحمه الله

   طباعة 
0 صوت